2012/11/22

كل سنة و أنا طيب !!


أنا الآن على عتبات عامٍ جديدٍ من عمري ..

لا أدري ما طبيعة تلك المشاعر التي تتملكني عندما أفكر في أعوامٍ مضت ، وأعوامٍ قادمة - بإذن الله - ..

في هذا العام الجديد ، أنتظر مرحلة جديدة من عمري ، فبعد عِدة أشهر تتحول ست سنوات من عمري إلى رقم في لوحة إعلانات الكلية ، ربما يكون هذا هو الحدث الأهم في حياتي ، - حتى الآن على الأقل - ..

أما في ما مضى من عمرٍ ، تتلاشى معظم الصور من ذاكرتي ، و لا يتبقى إلا القليل ، معظمها تتركز ما بين المرحلة الثانوية و بين دراستي الجامعية ..

أعود و أفكر من جديد ، ما الذي حصدته من تلك السنوات ؟ ما الذي أنتظره قريبًا ؟ و ماذا تحمل لي السنوات القادمة ؟ ..

إنها أسئلة كل عامٍ و كل حين ، فأنا دائم التفكير بها ، فالتفكير هي النعمة التي ميز بها الله الإنسان ..

في النهاية أرجو أن يكون عامٌ مميزًا ، بالنسبة لي على الأقل ..


محمد طاهر أمين

22 نوفمبر 2012

هناك تعليقان (2):

  1. صباح الغاردينيا أستاذ محمد
    كل عام وأنت بخير وسعادة
    عام جديد يطل من نافذة أيامك يمسك بيديه ليأخذك لفجر جديد سيشرق بسنة جديدة جعلها الله عامرة بـ الحب والصحة والرزق والإبداع "
    ؛؛
    ؛
    لروحك عبق الغاردينيا
    كانت هنا
    reemaas

    ردحذف
  2. كل لحظة وانت طيب يا محمد ؛ يارب يجعل كل لحظات عمرك سعادة

    ردحذف

اكتب رأيك بكل صراحة